علم

الطاعة من صفات الأبناء المحبين



الطاعة من صفات الأبناء المحبين

الطاعة من صفات
الأبناء المحبين

+ قال
الكتاب كان خاضعا لها فلمن كان يسوع خاضعاَ؟!

ألم
يكن خاضعا لأبويه؟!

إنه
بكونه ابن الإنسان كان خاضعا لكل من أبويه (يوسف أبيه بحسب الشريعة – والقديسة
مريم العذراء – والدته)

لقد
عرفت النساء وصاياهن فيما سبق،

والآن
فليعلم الأبناء وصاياهم:

 وهي
الطاعة والخضوع لآبائهم.

فقد
كان العالم خاضعا للمسيح وكان المسيح خاضعا لأبويه.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى