الأبروسفارين: روى لنا نيافة الأنبا إغريغوريوس هذة الحادثة… كان إنسان يستعم…

on January 30 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫الأبروسفارين:

روى لنا نيافة الأنبا إغريغوريوس هذة الحادثة…
كان إنسان يستعمل السحر و يستخدم الشياطين فى الأعمال الشريرة و كان لة صديق مسيحى. ففى أحد الأيام سأل هذا الإنسان صديقة المسيحى هذا السؤال: " هل يوجد عندكم فى الكنيسة شىء اسمه الاسفارين أو الإبسفين!
فرد عليه قائلاً: "لا بل يوجد عندنا الإبروسفارين".
فأجاب هذا الإنسان : "نعم أقصد الإبروسفارين".
فسألة المسيحى:"و لماذا تسأل عن الإبروسفارين".
فرد علية قائلاً:" أنا أستخدم الشياطين فى السحر و بعض الأعمال و أحياناً يمتنعوا عن إجابتى لطلبى قائلين لقد رفع الإبروسفارين، فما معنى ذلك".

قال لة المسيحى :" أن الإبروسفارين يرفع عند بداية القداس، و فى وقتها يعلن الكاهن للشعب أن الرب معكم و حاضر فى وسطكم، و لابد أن الشياطين تفزع و تبطل كل أعمالها عند بداية القداس الإلهى

(الإبروسفارين هو الغطاء الذى يوضع علىالمذبح فوق الكأس و الصينية و يرفع عند بداية قداس المؤمنين عندما يقول الكاهن الرب مع جميعكم)

فلنتأمل يا أخى الحبيب هذا الأمر الخطير..أن الشياطين فى كل مكان تهرب و تقف عاجزة عند بداية القداس ، لأن القداس يحل الله بجسدة و دمه على المذبح . فالقداس الإلهى قوة ترعب الشياطين، و به يستطيع المؤمنون أن يبطلوا كل أعمال عدو الخير الخفية و الظاهرة ، كما كانت تصرخ أمام المسيح قائلة : ما لنا و لك يا يسوع الناصرى . أتيت لتهلكنا" (مر 24:1)
يا أبنائى الأحباء.. لا تهملوا حضور القداس من أولة لأنة وقوف فى حضرة الله ، حيث نأخذ قوة و بركة نهزم بها كل قوات الشرير و من يهمل حضور القداس ، يصير ضعيفاً أمام شر هذا العالم!
فالسيد لامسيح تجسد و دعى أسمة عمانوئيل أى (الله معنا).
فواظبوا على الحضور دائماً لكى تسمعوا قول الكاهن "الرب مع جميعكم" أمين.‬

أحباء الأنبا رافائيل Lovers of Bishop Raphael

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top