كتب

تحريضات جديدة



تحريضات جديدة

تحريضات
جديدة

58
(1) “اسمعوا يا ابنائي. في أيام أبيكم آدم نزل الرب على الأرض ليزورها، وكلَّ
الخليقة التي صنعها بيده. (2) ودعا الرب جميع حيوان الأرض وكل زحافات الأرض وكل
الطيور المجنّحة، وجاء بها إلى أبينا آدم لكي يعطي اسماً لكل ما على الأرض (3)
وتركها الرب بقربه وأخضعها له كلها وجعلها أدنى منه. ثم جعلها خرساء لكي تخضع
للانسان وتطيعه، (4) لأنه جعل الانسان سيّداً على كل خيراته: بالنسبة إلى الخلائق
لا دينونة لكل نفس حيّة، بل للانسان وحده. (5) بالنسبة إلى نفوس الحيوانات، هناك
في الدهر العظيم موضع واحد ومكان واحد وحظيرة واحدة (6) لأن نفس الانسان التي
صنعها الله لا تُحفظ للدينونة. جميع النفوس تتهم الانسان.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى