علم

من صلوات الإكليل المقدس



من صلوات الإكليل المقدس

من صلوات الإكليل
المقدس

+
أيها الإخوة إنه ينبغي أولا من أجل تعليم النساء أخواتنا ألا يفوتنا مثل هذا
الإتضاع المقدس الذي للعذراء مريم لقد ولدت المسيح وجاءها الملاك مخبرا إياها وها
أنت ستحبلين وتلدين ابنا وتسميه يسوع هذا يكون عظيما وابن العلى يدعي (لو31: 1-32)
لقد استحقت أن تلد ابن العلى ومع ذلك فقد كانت في غاية الاتضاع فلم تقدم نفسها على
زوجها (خطيبها الذي لم يتركها) حتى في ترتيب تسميته كأن تقول أنا وأبوك بل قالت
أبوك وأنا (لو2).

 

إنها
لم تضع في حسبانها كرامتها بسبب ابنها بل واعت أولا نظام الزواج لأن المسيح المتضع
لم يرد أن يعلم أمه الكبرياء.

 

أبوك
وأنا كنا نطلبك معذبين لقد قالت أبوك وأنا لأن الرجل هو رأس المرأة (أف 23: 5) فكم
بالحري ينبغي على بقية النساء ألا يتكبرن؟!

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى