علم الانسان

علامات الطريق



علامات الطريق

علامات الطريق

كثيراً ما كنت أري علي امتداد الطريق الصحراوي،
أو الطريق الزراعي، أو حتي ال
Freeway بأمريكا، علامات ترشد المسافر إلي الهدف الذي يصل إليه، وهي قائمة
مكانها لا تسير إلي ذلك الهدف. وظيفتها مجرد الإرشاد..

ذكرتني بالكباري التي تنقل العربات السائرة عليها
من شاطئ إلي شاطئ، وهي مكانها لا تتحرك.

أو كالأجراس التي تدعو الناس إلي دخول الكنيسة،
فيدخلون ويصلون. والأجراس مكانها لا تدخل.

فقلت في نفسي:

كان الكتبة والفريسيون هكذا، يجلسون علي كرسي
موسى، ويتحدثون عن وصايا الله، دون أن يعيشوها..

إنها مجرد مكاتب للإرشاد وليس للعمل!!

عملهم هو في التصدير الخارجي، وليس في الاستهلاك
المحلي.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى