كان الاستشهاد والصليب والألم سببًا كافيًا لانتشار الإيمان.. ذلك الإيمان العظيم ا…

on February 23 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫كان الاستشهاد والصليب والألم سببًا كافيًا لانتشار الإيمان.. ذلك الإيمان العظيم الذي يموت الناس من أجله، وليس الإيمان الذي يدفع تابعيه لقتل الآخرين من أجله.

إنه الإيمان والألم والاحتمال والصبر الذي يقتل العداوة، ويحول العدو إلى صديق، والجاحد إلى مؤمن، والمضطهد إلى كارز كمثل شاول الذي قتل استفانوس، ثم صار بولس العظيم. وكمثل أريانوس والي أنصنا الذي تفنن في تعذيب الشهداء، ثم آمن هو نفسه وصار شهيدًا عظيمًا.

لقد افترست الذئاب هؤلاء الحملان، وشربوا دماءهم الطاهرة، فتحولت الذئاب إلى حملان.. وصارت دماء الشهداء بذار الكنيسة.‬

أحباء الأنبا رافائيل Lovers of Bishop Raphael

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top