اسئلة مسيحية

ماذا يفعل الأب الكاهن، إذا اعترف إنسان عليه بأنه ارتكب جريمة قتل، بينما قبض البوليس فى نفس الجريمة على إنسان آخر برئ، وأصبح هذ



ماذا يفعل الأب الكاهن، إذا اعترف إنسان عليه بأنه ارتكب جريمة قتل، بينما<br/> قبض البوليس فى نفس الجريمة على إنسان آخر برئ، وأصبح هذ

ماذا يفعل الأب الكاهن، إذا اعترف إنسان عليه بأنه ارتكب جريمة قتل،
بينما قبض البوليس فى نفس الجريمة على إنسان آخر برئ، وأصبح هذا البرئ معرضاً
للحكم عليه بالإعدام..؟!·

الإعتراف
سرّ لا يمكن للأب الكاهن أن يبوح به. فالسرّ الذى اعترف به هذا القاتل، سيظل سرّاً.
غير أن الكاهن أمامه أمران فى مثل هذه الحالة، وهما:

أ-
بماذا ينصح هذا القاتل المعترف؟

ب-
ماذا يعمل لإنقاذ الشخص البرئ المقبوض عليه؟ هل ينصح المعترف بأن يسلّم نفسه
للبوليس ويقرّ بجريمته؟ وبهذا ينقذ نفس المتهم البرئ. وأيضاً يريح ضميره هو المثقل
بجريمته، حتى لو حكم عليه بالإعدام. لأن الكتاب يقول “نفس بنفس” (تث 19:
21). وقال أيضاً “من يد الإنسان اطلب نفس الإنسان.. سافك دم الإنسان،
بالإنسان يُسفك دمه” (تك9: 5،6). وموته هنا على الأرض، اخف من عقوبة الموت
الأبدى. فإن لم يستطع تسليم نفسه، فماذا يفعل؟ هل يمكن أن يرسل خطاب إلى البوليس
وإلى النيابة، يذكر فيه أنه القاتل – دون أن يذكر إسمه – ويشرح تفاصيل معينة تثبت
أنه القاتل، وأن الشخص المقبوض عليه برئ. وعلى الأقل تتشكك المحكمة. أما إن لم
يفعل، ولم يستطع إقناع المحكمة: فإنه يكون قد أرتكب جريمتين، وقتل إثنين: قتل الشخص
الذى اعترف أمام الكاهن بقتله. وأيضاً الشخص البرئ المقبوض عليه، إن حكمت المحكمة
بإعدامه. وعلى الكاهن أن يقول له: ابحث عن أبديتك. هل تختار الحياة الحاضرة، التى
لابد أن تنتهى بعد حين. أو تختار الأبدية بأن تدفع هنا ثمن جريمتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى