اسئلة مسيحية

سؤال إلى أي مدي يكون التعارف في فترة الخطيبة؟وهل خروج الخطيبين معاً حرام؟



سؤال إلى أي مدي يكون التعارف في فترة الخطيبة؟وهل خروج الخطيبين معاً<br/> حرام؟

سؤال
إلى أي مدي يكون التعارف في فترة الخطيبة؟وهل خروج الخطيبين معاً حرام؟

 

الجواب:
خروجهما معاً ليس حرام بشرط أن يكون ذلك بمعرفة عائلة الخطيبة، وبشرط عدم الوقوع
في أخطاء عاطفية. فترة الخطوبة هي فترة تعارف. فيها كل من الخطيبين يعرف الأخر،
ويرى هل يمكن توافق من طبعه أم لا. ولكن كيف يمكن لهما أن يدرس كل منهما نفسية
الأخر وأسلوبه وطبعه، إن لم يخرجا معاً…! بعض العائلات تسمح لهما بالإلتقاء في
البيت. وبعض العائلات يسمح بهذا الخروج في صحبة أخ أو أخت للخطيبة. ولا شك أن في
هذا لوناً من التضييق لا يسمح بالتعارف الكامل. المهم في الأمر أن تكون الخطيبة
حريصة على عفتها. فلا تسبب في أمور عاطفية، ربما تسبب فسخ الخطوبة فيما بعد، كما
لا تعطي خطيبها فكرة حسنة عن أخلاقيتها. كما أن هذه الممارسات العاطفية لا تعطي
فرصة كل منهما لدراسة الأخر ومعرفة طبعه وعقليته ونفسيته وصفاته الأخرى.. وبعد ذلك
قد تنكشف الحقيقة بعد الزواج، ويحدث الخلاف، ولا يوجد علاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى