كتب

73 (1) "ومن بعد أن يكون أذلّ كل ما في العالم وجلس بسلام إلى الأبد على عرش ملكه، حينئذ تتجلّى اللذة وتظهر الراحة



73 (1) “ومن بعد أن يكون أذلّ كل ما في العالم وجلس بسلام إلى الأبد<br/> على عرش ملكه، حينئذ تتجلّى اللذة وتظهر الراحة

73 (1) “ومن بعد أن
يكون أذلّ كل ما في العالم وجلس بسلام إلى الأبد على عرش ملكه، حينئذ تتجلّى اللذة
وتظهر الراحة. (2) حينئذ يسقط الشفاء في الندى، ويهرب المرضى. يعبر الهمّ والضيق
والتأوّه من البشرة ويسير الفرح في الأرض كلها. (3) بعد ذلك لا يموت الإنسان قبل وقته،
ولن تحلّ مضايقة بشكل فجائي. (4) فالدينونة والاتهام والخلاف والانتقام والدم
والغيرة والحسد والبغض، وكل ما يشبه هذه، يُحكم عليه ويُلقى (5) فهذه هي الأشياء
التي ملأت العالم شرورًا، وبسببها تبلبلت أول ما تبلبلت حياة البشر. (6) وتأتي
الوحوش من الغابة، وتخدم البشر، وتخرج الأفاعي والتنانين من محاجرها لتخضع لطفل من
الأطفال. (7) عندئذ لن تتألّم النسوة حين يلدن، ولن يتعذّبن حين يعطين ثمرة الحشا.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى