كتب

الفصل الثانى عشر: تعليم ياوئيل لإبراهيم حول الذبيحة التي يتمّها



الفصل الثانى عشر: تعليم ياوئيل لإبراهيم حول الذبيحة التي يتمّها

الفصل الثانى عشر: تعليم ياوئيل لإبراهيم حول الذبيحة التي يتمّها

 

(1)ومضينا
كلانا وحدنا، خلال أربعين يومًا وأربعين ليلة.

(2)
ما أكلت خبزًا ولا شربت ماء، لأن طعامي كان رؤية الملاك الذي كان معه، وشرابًا كان
الحديث الذي يقوم به معي.

(3)
وصلتُ إلى جبال لله، إلى حوريب المجيد.

(4)
فقلت للملاك: “يا مُنشد الأزليّ، ها أنا بدون ضحيّة، ولا أعرف مذبحًا على
الجبل. فكيف أتمّ ذبيحتي”؟

(5)
فقال لي: “التفت” فالتفتُّ، فإذا جميع الحيوانات المفروضة للذبيحة
تتبعنا: الثور الصغير، العنزة، الكبش، اليمامة، الحمامة.

(6)
فقال لي الملاك: “إبراهيم”! فقلت: “هاءنذا”. فقال لي:
“كل هذه الحيوانات، اقتلها واقطعها وضع النصف تجاء النصف الآخر. أما
العصفوران فلا تقطعهما

(7)
أعطِ القطع للبشر الذين أدلّك عليهم والذين يكونون واقفين بقربك، فهم المذبح على
الجبل حيث تقدَّم ذبيحة للازليّ.

(8)
أما اليمامة والحمامة، فتعطيني إياها فأصعد على أجنحة الطيور لأريك ما في السماء
وعلى الأرض، في البحر والغمار، في أعماق الأرض، في جنّة عدن وأنهارها، في ملء
العالم. فترى دائرة (العالم) كلها.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى