كتب

نزول يعقوب إلى مصر



نزول يعقوب إلى مصر

نزول يعقوب إلى مصر

 

44
(1) ترك إسرائيل منزله في حبرون، في بداية الشهر الثالث، وسار في طريق بئر سبع
(بئر الحلف)، وقدّم ذبيحة لإله أبيه إسحاق، في اليوم السابع من هذا الشهر. (2)
وتذكّر يعقوب الحلم الذي رآه في بيت إيل، وخاف أن ينزل إلى مصر. (3) ظنّ أنه من
الأفضل أن يقول ليوسف أن يأتي ليراه، وأنه لن ينزل هو نفسه. ولبث هناك سبعة أيام،
فقد تأتيه رؤية (تقول) له بأن يلبث (هنا) أو ينزل (إلى مصر). (4) فاحتفل بعيد
الحصاد، (عيد) البواكير، مع القمح العتيق، لأنه لم يُوجد في كل بلاد كنعان قبضة من
الحبّ على الأرض: كانت مجاعة لجميع الحيوانات البرية والداجنة، للطيور والبشر.

(5)
وفي اليوم السابع، تراءى له الربّ وقال: “يعقوب، يعقوب”! فأجاب:
“هاءنذا”. قال: “أنا إله آبائك، إله إبراهيم وإسحاق. لا تخف أن
تنزل إلى مصر، لأني أصنع منك هناك شعبًا كبيرًا. (6) أنزل أنا معك وأقودك بنفسي. غير
أنك تُدفن في هذه الأرض (= كنعان). يوسف يغمض لك عينيك، لا تخف. إنزل إلى
مصر”.

(7)
وانطلق بنوه وبنو بنيه في الطريق. وضعوا أباهم وأغراضهم في العربات. (8) وانطلق
إسرائيل في الطريق من بئر سبع، في اليوم السادس عشر من هذا الشهر الثالث، ومضى إلى
أرض مصر. (9) وأرسل إسرائيل أمامه ابنه يهوذا،، نحو ابنه يوسف، لكي يتعرّف إلى أرض
جاسان، لأن يوسف قال لإخوته بأن يقيموا فيها ليكونوا بقربه. (10) كانت تلك أفضل
أرض مصر لهم ولقطعانهم، والأقرب إليه.

(11)
وإليك أسماء أبناء يعقوب الذين دخلوا إلى مصر مع يعقوب أبيهم.

(12)
رأوبين، بكر إسرائيل، وإليك أسماء أبنائه: حنوك، فلو، حصرون، كرمي. أي خمسة أشخاص.

(13)
شمعون وبنوه. إليك أسماء بنيه: يموئيل، يامين، أوصر، ياكين، صوحر، شأول، ابن
الكنعانيّة. أي سبعة أشخاص.

(14)
لاوي وبنوه. وإليك أسماء بنيه: جرشون، قهات، مراري. أي أربعة أشخاص.

(15)
يهوذا وبنوه. وإليك أسماء بنيه: شيلة، فارص، زارح. أي أربعة أشخاص.

(16)
يساكر وبنوه. وإليك أسماء بنيه: تولاع، فوّة، ياشوب، شمرون. أي خمسة أشخاص.

(17)
زبولون وبنوه، وإليك أسماء بنيه: سارد، ايلون، ياصلئيل. أي أربعة أشخاص.

(18)
هؤلاء هم مع أبنائهم بنو يعقوب الذين أعطتهم ليئة ليعقوب في بلاد الرافدين. كانوا
ستة و(ابنة) واحدة هي دينة أختهم. وعدد النفوس، بني ليئة وأبنائهم الذين جاؤوا إلى
مصر مع يعقوب أبيهم، هم تسعة وعشرون، أو ثلاثون إذا حسبنا معهم يعقوب أباهم.

(19)
ابنا زلفة، أمة ليئة وزوجة يعقوب التي أعطت يعقوب جادًا وأشير. (20) إليك أسماء
أبنائهما الذين دخلوا معهم إلى مصر. بنو جاد: صفيون، حجي، شوني، اصبون، عيري،
ارودي،…. أي ثمانية أشخاص. (21) بنو أشير: يمنة. يشوة، يشوي، بريعة، وسارح أختهم
الوحيدة. أي ستة أشخاص. (22) عدد النفوس هو أربع عشرة، ومع الذين لليئة أربعًا
وأربعين.

(23)
ابنا راحيل زوجة يعقوب: يوسف وبنيامين.

(24)
وُلد ليوسف، قبل مجيء أبيه إلى مصر، الابنان اللذان أعطتهما له اسنات، بنت فوطيفار
كاهن هليوبوليس: منسى وافرائيم. أي ثلاثة أشخاص.

(25)
بنو بنيامين: بالع، باكر، اشبيل، جيرا، نعمان، ريمي، روش، مفيم، حفيم، أرد. أي أحد
عشر شخصًا.

(26)
جميع النفوس التي من راحيل هي أربع عشرة نفسًا.

(27)
إبنا بلهة، أمة راحيل وزوجة يعقوب التي ولدت ليعقوب دانًا ونفتالي.

(28)
إليك أسماء بنيهم الذين دخلوا معهم إلى مصر. بنو دان: حوشيم. سامون، اشودي، اكايا،
سليمان. أي ستّة أشخاص.

(29)
ماتوا في مصر، سنة وصولهم إليها، فلم يبقَ لدان سوى حوشيم. (30) وإليك أسماء بني
نفتالي: ياحصئيل. جوني، يصر، شليم، يوهة. (31) وُلد يوهة بعد سنوات المجاعة، ومات
في مصر. (32) فكان عدد نفوس (مجموعة) راحيل ستًا وعشرين نفسًا.

(33)
فكل نفوس (عائلة) يعقوب الذين دخلوا إلى مصر هم سبعون. مات خمس في مصر قبل يوسف
ولم يكن لهم أولاد. (34) ومات ابنا يهوذا في أرض كنعان قبل أن يلدا أولادًا. دفن
أبناء إسرائيل المتوفين، ولكنهم جُعلوا في عدد السبعين شعبًا.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى