كتب

الرب يدعو أخنوخ



الرب يدعو أخنوخ

الرب
يدعو أخنوخ

64
(1) وحين كلّم أخنوخ أبناءه ورؤساء شعبه، سمع كل الشعب وكل الجيران أن الرب دعا
أخنوخ. (2) فتشاوروا وقالوا: “لنذهب ونحيّي أخنوخ”. واجتمع قرابة ألفي
رجل وجاؤوا إلى ازوخان حيث كان اخنوخ مع أبنائه وشيوخ الشعب. (3) فحيّاهم أخنوخ،
فقالوا له: “أنت يا مبارك الرب، الملك الأزلي. بارك الآن شعبك ومجّده أمام
وجه الربّ، لأن الرب اختارك ووضعك لتزيل خطايانا”.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى