علم الخلاص

36- كيف تم الإتحاد بين الطبيعة اللاهوتية وبين الطبيعة الناسوتية؟



36- كيف تم الإتحاد بين الطبيعة اللاهوتية وبين الطبيعة الناسوتية؟

36- كيف
تم الإتحاد بين الطبيعة اللاهوتية وبين الطبيعة الناسوتية؟

ج:
لقد إتحدت الطبيعة اللاهوتية مع الطبيعة الناسوتية:

أولا-
بدون اختلاط ولا امتزاج ولا تغيِيّر.

ثانياً-
بدون افتراق ولا انفصال.

ثالثاً-
إتحاد طبيعي أقنومي.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى