علم

13– لماذا لا يقدم المسيحيون أضحيات



13– لماذا لا يقدم المسيحيون أضحيات

13– لماذا لا يقدم المسيحيون أضحيات

 و
لكن لأن غالبية أولئك الذين يتهموننا بالإلحاد، ولأنهم يفتقدون حتى إلى أقرب
المفاهيم الحالمة عن الله هم حمقى، وبعيدين تماماً عن معرفة أمور الطبيعة والآلهة،
ويقيسون التقوى بتقديم الأضاحى (القرابين) لذا فهم يتهموننا بعدم تقديم الاحترام
للآلهة مثل سكان المدن، ورداً على النقطتين السابق الإشارة إليهما، ربما تريان
أيها الإمبراطوران – أن تتابعوا برضا – عرضنا للاعتبارات الآتية:

 

أولاً،
وفيما يختص بعدم تقديمنا ذبائح، فإن خالق هذا العالم، واب الجميع لا يحتاج لسفك
دم، ولا لرائحة التقدمات المحرقة، ولا لعبير الزهور ورائحة البخور، إذ أنه فى حد
ذاته هو العطر الكامل، غير محتاج لشىء من الداخل أو الخارج، ولكن أكثر ما نقدمه له
فعلاً، هو أن نعرف من الذى مد قبة السماء ورفعها، وثبت الأرض فى مكانها كمركز، ومن
الذى جمع الماء فى البحار واستل النور من الظلمة، من الذى زين السماء بالنجوم وجعل
الأرض تنبت البذار من كل الأنواع، من الذى خلق الحيوانات وأبدع الإنسان، عندما
نعرف أن الله خالق وصانع ومهندس كل الأشياء وهو الذى يحفظ لها وجودها، ويهيمن
عليها جميعاً وحسن التدبير نرفع له ” أكف الضراعة والتمجيد “، أغير يد
الله ما هو اكثر من ذلك، مذبحة لمئات الثيران؟

 


لأنهم وهم الفانون، إذا ارتكبوا الخطأ، أو حادوا عن الصلوات، فالأضاحى والصلوات
والسكائب والمحرقات قد يحرمون ” إذ بماذا استفيد من الضحايا المهلكة، طالما
ان الله لا يحتاجها وإن كان – حقاً – يجب علينا ان نقدم ذبيحة غير دموية ”
عبادة نابعة من العقل “.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى