علم الانسان

مقابلة مفاجأة ضرورية



مقابلة مفاجأة ضرورية

مقابلة مفاجأة ضرورية

هناك نوع من الناس يأتي فجأة إلي مقر البابوى،
دون أي موعد سابق، ويطلب مقابلة البابا شخصياً لعرض موضوع يرفض الإفصاح عنه!!

يقال له إن البابا مشغول حالياً بمواعيد مسبقة،
فلا يبالي! يحال إلي أحد الآباء الأساقفة أو الكهنة الرهبان الذين يعملون مع
البابا في مقره، فيرفض! ويصر علي مقابلة البابا شخصياً.

يُطلَب إليه إن يقدم مذكرة بموضوعه إلي البابا
ليدرسها فيرفض ويقول إن موضوعه لا تصلح له الكتابة! يقال له: نحدد لك موعداً
لتحضير فيه، فيصر أن مقابلته للبابا لابد أن تتم الآن! ولا يمكنه الانتظار!

ويملأ الدنيا صياحاً وضجيجاً.. ويتهم كل
الآباء..

فيكف يمكن التعامل مع هذا النوع؟! علماً بأن
البعض كان يُسْمَح له بالدخول، فيقضى ساعات يتكلم، في موضوع بسيط، متجاهلاً كل
مواعيد البابا الأخرى مهما كانت أهميتها!!

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى