اسئلة مسيحية

لماذا بعد الفداء، لم يعد الإنسان إلى طبيعته الأولى قبل الخطية؟

لماذا

بعد الفداء، لم يعد الإنسان إلى طبيعته الأولى قبل الخطية؟

 

الرد:

بعد
الفداء، صارت للإنسان طبيعة أفضل.

*صار
الإنسان –بسر المسحة المقدسة – هيكلا لله، وصار الروح القدس ساكنا فيه الأمر الذى
لم يكن لطبيعته قبل الخطية. وهذه النعمة صارت لجميع المؤمنين المعمدين.

*صار
الإنسان باستطاعته أن يتناول من جسد الرب ودمه ن مع البركات التى ذكرها السيد عن
هذه النعمة (يو 6: 54، 56، 58).

*ومنحت
للإنسان مواهب اخرى كثيرة (1كو12)

*اما
البساطة التى كانت للإنسان الأول قبل أن يعرف إمراته بعد الخطية، فلم تعد مناسبة
الآن، وإلا توقف الجنس البشرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى