مريم العذراء القديسة

قتل أطفال بيت لحم



قتل أطفال بيت لحم]]>

قتل أطفال بيت لحم

(متى 2: 16-18)16حِينَئِذٍ لَمَّا رَأَى هِيرُودُسُ أَنَّ الْمَجُوسَ سَخِرُوا بِهِ غَضِبَجِدّاً. فَأَرْسَلَ وَقَتَلَ جَمِيعَ الصِّبْيَانِ الَّذِينَ فِي بَيْتِ لَحْمٍوَفِي كُلِّ تُخُومِهَا، مِنِ ابْنِ سَنَتَيْنِ فَمَا دُونُ، بِحَسَبِ الزَّمَانِالَّذِي تَحَقَّقَهُ مِنَ الْمَجُوسِ. 17حِينَئِذٍ تَمَّ مَا قِيلَ بِإِرْمِيَاالنَّبِيِّ الْقائِلِ: 18«صَوْتٌ سُمِعَ فِي الرَّامَةِ، نَوْحٌ وَبُكَاءٌوَعَوِيلٌ كَثِيرٌ. رَاحِيلُ تَبْكِي عَلَى أَوْلاَدِهَا وَلاَ تُرِيدُ أَنْتَتَعَزَّى، لأَنَّهُمْ لَيْسُوا بِمَوْجُودِينَ».

لماولد السيد المسيح أتى المجوس ليسجدوا له، فاضطرب هيرودس وخاف على مملكته، ولهذاأمر بقتل أطفال بيت لحم من ابن سنتين فما دون.. ليقتل السيد المسيح بينهم. وقيلأنه وقت قتل الأطفال ظن هيرودس أن يوحنا هو المسيح، فأرسل يطلبه من أبيه زكريا.فقال “لست أدرى أين الولد”، فهددوه بالقتل فلم يكترث به، فأمر الجندفقتلوه. ويقال أيضا ان هيرودس لما طلب يوحنا ليقتله، هرب به زكريا إلى الهيكلووضعه فوق المذبح، ولما لحقوا به. قال للجند “من هنا قبلته من الرب”وعندئذ خطفه الملاك إلى برية الزيفانا، وإذ لم يجدوا الطفل قتلوا زكريا بين الهيكلوالمذبح (متى 23: 35).

ففىالسنة الثانية لميلاد المسيح، قتل أطفال بيت لحم الشهداء وذلك ان هيرودس لما رأيهيرودس ان المجوس قد سخروا به غضب جدا فأرسل وقتل جميع الصبيان الذين في بيت لحموفي كل تخومها من ابن سنتين فما دون بحسب الزمان الذي تحققه من المجوس وقد أرادهيرودس بذلك ان يقتل الطفل يسوع في جملتهم.

وقيلان هيرودس احتال لتحقيق غايته الأثيمة بان أرسل إلى تلك البلاد قائلا لهم بحسب أمرقيصر يجب إحصاء كل أطفال بيت لحم وتخومها من ابن سنتين فما دون. فجمعوا مئة وأربعةوأربعين آلف من الأطفال (144000) علي أيدي أمهاتهم وقد ظن ان يسوع معهم وحينئذأرسل الملك قائدا ومعه آلف من الجنود فذبحوا هؤلاء الأطفال علي أحد الجبال في يومواحد.

وقدقال القديس يوحنا الإنجيلي: انه رأي نفوس هؤلاء الأطفال وهم يصرخون قائلين حتى متيأيها السيد القدوس والحق لا تقضي وتنتقم لدمائنا من الساكنين علي الأرض. فأعطوا كلواحدا ثيابا بيضا وقيل لهم ان يستريحوا زمانا يسيرا ايضا حتى يكمل العبيد رفقاؤهمواخوتهم ايضا العتيدون ان يقتلوا مثلهم ” وقال ان التسبحة التي يسبح بهاالأربعة الحيوانات والشيوخ لا يعرفها إلا المئة والأربعة والأربعون آلفا هؤلاءالأبكار الذين لم يتنجسوا من النساء لأنهم أطهار وهم مع الرب كل حين يمسح كل دمعةمن عيونهم فطوبي لهم وطربي للبطون التي حملتهم.

تذكار إستشهاد أطفال بيت لحم (3 طوبة).

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى