علم الانسان

في غيبة المُسَجِّل



في غيبة المُسَجِّل

في غيبة المُسَجِّل

البعض يحترس فى كلامه ويدقق حينما يقف امام جهاز
تسجيل (ريكوردر) وذلك لان الجهاز يسجل عليه كل ما يقوله..

فاذا لم يكن امامه ريكوردر، يتكلم بغير احتراس
وبغير تحفظ. ولا يبالى اذا اخطأ ما دام ليس هناك مسجل ولا رقيب وليست هناك مؤاخذة
او مساءلة.

بينما كل كلمة يقولها محسوبة عليه هنا وفى
السماء.

سواء كانت مسجلة على شريط او غير مسجلة. هوذا
السيد الرب يقول ” ان كل كلمة بطالة يتكلم بها الناس سوف يعطون عنها حسابا فى
يوم الدين. لان بكلامك تتبرر وبكلامك تدان ” (متى 12: 36، 37).

ونفس الوضع لمن يدقق فقط امام آلة التصوير.

انها ايضا تسجل عليه ملامحه واعماله وحركاته
ومظهره.. وفى غير وجودها قد لا يبالى بشىء من كل هذا..!

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى