علم الانسان

المُخطئ المشاكِس



المُخطئ المشاكِس

المُخطئ المشاكِس

إنسان فى الكنيسة يخطىء أخطاء بشعة تنسحب
نتائجها الخطيرة على آخرين وتفشل معه كل طرق النصح وطول الاناة.. واخيرا اضطر الى
معاقبته حتى لا تنتشر اخطاؤه وتضر بغيره. ويحدث ذلك فى هدوء دون إعلان مساوئه.

ولكنه لا يسكت على نفسه كما سكتنا عنه ويظل يبكى
امام الناس ويشكو لكل احد ويحدث كل من يصادفه عن ظلم قد وقع عليه دون ذنب قد جناه!

ويأتى الىٌ الناس يترجون او يتساءلون او يعاتبون
واجد نفسى فى حرج.

إما ان اصمت واقف امامهم كظالم، فأعثرهم!

وإما ان أكشف لهم اخطاء ذلك الشخص، فيساء الى
سمعته بينما انا اود ان تظل اخطاؤه غير معروفة. حرصاً عليه.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى