اسئلة مسيحية

الضابط الكل



الضابط الكل

الضابط
الكل

س
96: الأحد الماضي بعد القداس كانوا يتكلمون في كنيستنا عن مشروع رسم الأيقونات على
جدران الكنيسة، وقال احدهم أنهم سيبدأون برسم البانتوكراتُر. لم أفهم ما المقصود.
هلاّ شرحت لي؟

ج:
“بانتوكراتر” كلمة يونانية تعني بالعربية “الضابط الكل”.
وهناك نوع من أيقونات السيد يُدعى هكذا يُرسم عليها الابن المتجسّد في مجده الإلهي،
هو خالق العالم ومخلّصه، سيّد كل الأشياء. نراه جالساً على العرش يبارك بيده
اليمنى ويمسك بيده اليسرى كتاباً او ورقة كُتبت عليها آيات من الإنجيل. عندنا في
المزمور 92 وصف ينطبق على أيقونة الضابط الكل: “الرب قد مَلَكَ والجلالَ لبسَ…
لأنه ثبّتَ المسكونةَ فلن تتزعزع”.

 

س
97: أين تُرسم أيقونة الضابط الكل؟

ج:
تُرسم في قبة بعض الكنائس. وأيقونة الشفاعة هي أيضا للضابط الكل: نرى المسيح على
العرش يبارك وبيده الإنجيل، يحيط به والدة الإله والقديس يوحنا المعمدان اللذين
يتشفعان من اجل العالم. وإذا رأيت يوما أيقونة الدينونة تجد في وسطها المسيح
الضابط الكل الآتي بمجد ليدين الأحياء والأموات.

 

س
98: لماذا نسمّي يسوع المسيح “الضابط الكل”؟

ج:
لأنه “سيّد الكل”، “كلمة الله”، “ملك الملوك ورب
الأرباب”، “حَمَلُ الله الذي في وسط العرش يرعاهم ويقتادهم الى ينابيع
ماء حية” (رؤيا 7: 17). هكذا يتكلّم عنه الكتاب المقدس. اسمع ما يقول الرسول
بولس: “…هو صورة الله غير المنظور… الكلّ به وله قد خُلق… لأنه فيه
سُرّ ان يحلّ كل الملء” (كولوسي 1: 15-19). هو “الذي كان في البدء عند
الله، كل شيء به كان، وبغيره لم يكن شيء مما كان، فيه كانت الحياة، والحياة كانت
نور الناس..” (يوحنا 1: 2-4). المسيح الضابط الكل هو سيد كل الأشياء، الديّان
العادل، الإله الرحيم المحب البشر..

للمزيد
راجع الله الضابط الكل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى