علم

الخلاص لم يكن ممكناً بغير الله



الخلاص لم يكن ممكناً بغير الله

الخلاص
لم يكن ممكناً بغير الله

كان
ضرورياً ألا يتجسد أحد أخر سوي الله الكلمة نفسه (لأنه لاق بذاك الذي من أجلة الكل
وبه الكل وهو آت بأبناء كثيرين إلي المجد أن يجعل رئيس خلاصهم كاملاً بالآلام
(عب10: 2) ويقصد بهذه الكلمات أنه لم يكن اختصاص أحد أخر أن يرد البشر عن الذي قد
بدأ سوي كلمة الله الذي هو أيضاً صنعهم من البدء “فإذا قد تشارك الأولاد في
اللحم والدم اشترك هو أيضاً فيها لكي يبيد بالموت ذاك الذي له سلطان الموت أي
إبليس ويعتق أولئك الذين خوفاً من الموت كانوا جميعاً كل حياتهم تحت العبودية
(عب14: 2، 15) لأنه بذبيحة جسده وضع نهاية للحكم الذي كان ضدنا وكما وضع لنا بداية
للحياة برجاء القيامة الذي أعطاه لنا لأنه كما بإنسان ساد الموت على البشر كذلك
أيضاً بكلمة الله إذ صار إنساناً تهدم الموت وبدأت قيامة الحياة.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى