عهد قديم

الإصحاح العاشر



الإصحاح العاشر]]>الإصحاح العاشر

 

1 ولما أبطأ طوبيا هناكلسبب العرس قلق أبوه طوبيا وقال لماذا ترى أبطأ ابني وما الذي عاقه هناك.    2ألعل غابيلوس قد مات وليس من يرد له المال. 3 وأخذه حزن شديد هو وحنةامرأته وطفق كلاهما يبكيان لتخلف ابنهما عن الرجوع في يوم الميعاد. 4وكانت أمه تبكي بدموع لا تنقطع وهي تقول آه أوه يا بني لماذا أرسلناك في الغربة يانور أبصارنا وعكازة شيخوختنا وعزاء عيشتنا ورجاء عقبنا. 5 لقد كان لنافيك وحدك كل شيء فلم يكن ينبغي لنا أن نرسلك عنا. 6 فكان طوبيا يقوللها اسكتي ولا تقلقي أن ابننا سالم والرجل الذي أرسلناه معه ثقة جداً. 7فلم يكن ذلك يفيدها أدنى تعزية وكانت كل يوم تقوم مسرعة فتتشوف من كل جهة وتنظر فيجميع الطرق التي كانت تظن أن ابنها يرجع منها لعلها تراه عن بعد مقبلا. 8وأما رعوئيل فقال لصهره امكث ههنا وأنا انفذ إلى طوبيا أبيك من يخبره بسلامتك. 9فقال له طوبيا أني لأعلم أن أبي وأمي يحسبان الأيام وأرواحهما معذبة قلقا. 10وبعد أن اكثر رعوئيل من الإلحاح على طوبيا فأبى أن يسمع بوجه من الوجوه أعطاه سارةونصف أمواله كلها من غلمان وجوار ومواش وإبل وبقر وفضة كثيرة وصرفه من عنده بسلامفرحاً. 11 قائلاً ملاك الرب القدوس يكون في طريقكما ويبلغكما سالمينوتجدان كل شيء عند أبويكما بخير وترى عيناي بنيكما قبل موتي. 12 واقبلالوالدان على ابنتهما يقبلانها ثم صرفاها. 13 وأوصياها أن تكرم حمويهاوتحب بعلها وتدبر عيالها وتسوس بيتها وتحفظ نفسها غير ملومة.”

آيات (10-12): رعوئيل يقول لإبنتهوزوجها= ملاك الرب القدوس يكون في طريقكما ولا يدري أن هذا يحدث لكن اللهيستجيب لصلواتنا. ولاحظ قول رعوئيل لطوبيا وسارة عن والدي طوبيا أبويكماوهذا صحيح فوالد الزوج هو والد للزوجة بالتبعية فهما جسد واحد FATHER IN LAW و LAW هو ناموس موسى فالحما والد بحسب الشريعة، فعلي الزوجة أن تكرمهوالعكس فعلي الزوج أن يكرم حماه فهو والده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى