عهد قديم

الإصحاح الرابع والعشرون



الإصحاح الرابع والعشرون]]>الإصحاح الرابع والعشرون

 

الآيات 1-19:- وهذه فرقبني هرون بنو هرون ناداب وابيهو العازار وايثامار.و مات ناداب وابيهو قبل ابيهماولم يكن لهما بنون فكهن العازار وايثامار.و قسمهم داود وصادوق من بني العازارواخيمالك من بني ايثامار حسب وكالتهم في خدمتهم.و وجد لبني العازار رؤوس رجال اكثرمن بني ايثامار فانقسموا لبني العازار رؤوسا لبيت ابائهم ستة عشر ولبني ايثامارلبيت ابائهم ثمانية.و انقسموا بالقرعة هؤلاء مع هؤلاء لان رؤساء القدس ورؤساء بيتالله كانوا من بني العازار ومن بني ايثامار.و كتبهم شمعيا بن نثنئيل الكاتب مناللاويين امام الملك والرؤساء وصادوق الكاهن واخيمالك بن ابياثار ورؤوس الاباءللكهنة واللاويين فاخذ بيت اب واحد لالعازار واخذ واحد لايثامار.فخرجت القرعةالاولى ليهوياريب الثانية ليدعيا.الثالثة لحاريم الرابعة لسعوريم.الخامسة لملكياالسادسة لميامين.السابعة لهقوص الثامنة لابيا.التاسعة ليشوع العاشرةلشكنيا.الحادية عشرة لالياشيب الثانية عشرة لياقيم.الثالثة عشرة لحفة الرابعة عشرةليشباب.الخامسة عشرة لبلجة السادسة عشرة لايمير.السابعة عشرة لحيزير الثامنة عشرةلهفصيص. التاسعة عشرة لفقحيا العشرون ليحزقيئيل.الحادية والعشرون لياكين الثانيةوالعشرون لجامول.الثالثة والعشرون لدلايا الرابعة والعشرون لمعزيا.فهذه وكالتهموخدمتهم للدخول الى بيت الرب حسب حكمهم عن يد هرون ابيهم كما امره الرب الهاسرائيل.

مضمون هذا الإصحاح هوتنظيم فرق الكهنة ولقد إهتم عزرا بهذا التقسيم كمرشد للتقسيم فى الهيكل الجديد.وداود هو الذى نظم العبادة والكهنوت والتسبيح كما فعل السيد المسيح مع التلاميذخلال الأربعين يوماً فهو نظم لهم كل أمور الخدمة وطقوس الأسرار.

وفى (3) قسمهم داودوصادوق = داود بكونه ملكاً وصادوق وأخيمالك بكونهم رؤساء كهنة.

وفى (5) بالقرعة =كانوا يعتبرون أن القرعة من الله ويقبلونها فلا تحدث مشاكل فى التقسيمات فبعد أنصارت الخدمة مركزة فى أورشليم صار عدد الكهنة أكثر من اللازم فقسموا إلى 24 فرقة.ومعنى ذلك أن تقوم كل فرقة بالخدمة مدة أسبوعين فى العام علاوة على إستدعائهمللعمل فى الأعياد الكبرى ، التى كان فيها عليهم أن يكونوا فى أورشليم بأى حال. وفىوقت العهد الجديد كانت الخدمة تؤدى فى أسبوعين منفصلين. رؤساء القدس ورؤساء بيتالله = لا يمكن فهم العبارة الآن تماماً وقد يكون رؤساء القدس هم المسئولين عنتنظيم الخدمة داخل القدس (البخور وإضاءة المنارة وخبز الوجوه) أو هم رؤساء الكهنةالذين من حقهم دخول قدس الأقداس ورؤساء بيت الله قد يكونوا المسئولين الإداريين.وفى (6) وكتبهم شمعيا = المظنون أنهم كتبوا الأسماء على قطع من الفخار وألقوها فىجرة ثم أخرجوها بالقرعة. وبالرجوع لآية (4) نجد أن ال 24 فرقة إنقسموا إلى 16 لبيتالعازار، 8 لبيت إيثامار فغالباً كانت القرعة بسحب 2 من بيت العازار ثم 1 من بيتإيثامار. وسبب نقص عدد بيت إيثامار هو لعنة بيت عالى ونلاحظ أن الفرقة الثامنةكانت لأبيا (آية 10). وكان زكريا أبو يوحنا المعمدان من فرقة أبيا، لأن نظام الفرقالكهنوتية إستمر حتى أيام المسيح بل حتى خراب الهيكل على أيام الرومان وكان إسم كلفرقة بحسب الأسماء الموجودة هنا أى الرؤساء أيام داود (راجع لو 5:1) وهناك مشكلةفى آية (6) أخيمالك بن أبياثار ونجد فى 2 صم 17:8 يقول أخيمالك بن أبياثار بينمافى 1 صم 6:23 يقول أبياثار بن أخيمالك وحل هذه المشكلة سهل جداً فأبياثار أبوهإسمه أخيمالك وإبنه إسمه أخيمالك وتكون شجرة العائلة هكذا أخيطوب/ أخيمالك /أبياثار / أخيمالك.

 

الآيات 20-31:- وامابنو لاوي الباقون فمن بني عمرام شوبائيل ومن بني شوبائيل يحديا. واما رحبيا فمنبني رحبيا الراس يشيا.و من اليصهاريين شلوموث ومن بني شلوموث يحث. ومن بني حبرونيريا وامريا الثاني ويحزيئيل الثالث ويقمعام الرابع.من بني عزيئيل ميخا من بنيميخا شامور.اخو ميخا يشيا ومن بني يشيا زكريا.ابنا مراري محلي وموشي ابن يعزيابنو.من بني مراري ليعزيا بنو وشوهم وزوكور وعبري.من محلي العازار ولم يكن لهبنون.و اما قيس فابن قيس يرحمئيل.و بنو موشي محلي وعادر ويريموث هؤلاء بنواللاويين حسب بيوت ابائهم.و القوا هم ايضا قرعا مقابل اخوتهم بني هرون امام داودالملك وصادوق واخيمالك ورؤؤس اباء الكهنة واللاويين الاباء الرؤوس كما اخوتهمالاصاغر

نجد هنا ترتيب رؤوسأباء اللاويين وتم ترتيبهم هم أيضاً وهؤلاء لم يكهنوا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى