اسئلة مسيحية

أين انتقل بنو اسرائيل بعد موت هارون؟



أين انتقل بنو اسرائيل بعد موت هارون؟

أين انتقل بنو اسرائيل بعد موت هارون؟

بنو
اسرائيل اثناء رحلتهم تنقلوا في أماكن كثيرة

في
بداية الأمر دعني الفت انتباهك الى أن لفظة بعد موت هارون يمكن أن تأخذ معنايين

أولاً
بعد موت هارون مباشرة

ثانياً
بعد فترة من موت هارون لان بني اسرائيل مكثوا في البرية فترة طويلة حيث أن فترة
التوهان فقط دامت حوالي أربعين عاماً أي بمعنى اخر انهم اتخذوا من موت هارون نقطة
زمنية

 

كما
يجب مراعاة بأن المنطقة نفسها كانت تأخذ أكثر من اسم وعلى سبيل المثال عي عباريم
هي نفسها عييم (عدد 33: 44- 45) كما أنه لا يوجد أية قائمة من القوائم التي تكلمت
عن رحلة بني اسرائيل كاملة بذكر أسماء كافة المناطق التي نزلوا فيها فكل منها ذكر
فقط بعض المناطق

 

مثال
للتوضيح: عندما أريد الانتقال من منطقة (أ) الى منطقة (ب) ويجب على أثناء مسيري
المرور ب خمسة عشر محطة على سبيل المثال فمن اللمكن أن أورد فقط أربع محطات مررت
بها والباقي أهمله أثناء كتابتي ولو كان معي شخص اخر وأراد أيضا أن يكتب عن المسير
فمن الممكن أن يكت أيضا أربع أو خمس محطات أو أكثر لكن من الممكن أن لا تتطابق
أسما المناطق التي نذكرها بالرغم من أن ما كتبته صحيح وما كتبه صحيح حيث أننا
مررنا بكل تلك المناطق ويمكن أن تكون هنالك مناطق أخرى قد مررنا بها ولم يذكرها
أحدنا. كما أنه من الممكن أن أقول لك انتقلت من المنطقة (أ) الى المنطقة (ب) دون
ذكر لاسماء المناطق التي مررت بها

 

فمثلا
الانتقال من عي عباريم (عييم) الى مواب ذكر في سفر العدد 21 ستة أماكن بينما في
نفس السفر وفي اصحاح 33 يذكر فقط ثلاثة أماكن وذلك يكون بحسب الأهمية أثناء
الكتابة

 

كما
أن الذين انتقلوا كانوا حوالي (1,5 – 2) مليون شخص مهاجرين من أرض مصر الى أرض
الميعاد فمن من الممكن لا بل من الطبيعي أن يكونوا في أكثر من مكان في نفس الوقت
كما أنهم أثناء مسيرهم مروا بنفس المكان أكثر من مرة (كما قلنا فترة التوهان فقط
دامت حوالي أربعين عاماُ) وهذا أيضاً يجب أخذه في عين الاعتبار

 

أولاً
وقبل كل شيء لابد بأن ننوه بأن مسيروت وجبل هور هي منطقة واحدة حيث أن جبل هور جزء
موجود في منطقة مسيروت

 

لا
بد لنا قبل كل شيء من قراءة سفر العدد 33 والايات 30 الى 37

ثُمَّ
ارْتحَلُوا مِن مُسِيرُوتَ وَنَزَلُوا فِي بَنِي يَعْقَانَ. 32 ثُّمَ ارْتَحَلُوا
مِنْ بَنِي يَعْقَانَ وَنَزَلُوا فِي حُورِ الْجِدْجَادِ. 33 ثمَّ ارْتَحَلُوا
مِنْ حُورِ الْجِدْجَادِ وَنَزَلُوا فِي يُطْبَاتَ. 34 ثمَّ ارْتَحَلُوا مِنْ
يُطْبَاتَ وَنَزَلُوا فِي عَبْرُونَةَ. 35 ثمَّ ارْتَحَلُوا مِنْ عَبْرُونَةَ
وَنَزَلُوا فِي عِصْيُونَ جَابَرَ. 36 ثمَّ ارْتَحَلُوا مِنْ عِصْيُونَ جَابَرَ
وَنَزَلُوا فِي برِّيّةِ صِينٍ وَهِيَ قَادَشُ. 37 ثمَّ ارْتَحَلُوا مِنْ قَادَشَ
وَنَزَلُوا فِي جَبَلِ هُورٍ فِي طَرَفِ أَرْضِ أَدُومَ.

 

نرى
من هنا بأن بني اسرائيل قاموا بالالتفاف حول أنفسهم وعادوا الى النقطة التي
انطلقوا منها الا وهي جبل هور (مسيروت أو موسير) فلذلك اذا تابعنا في سفر العدد
نجد

 

41
ثُمَّ ارْتَحَلُوا مِنْ جَبَلِ هُورٍ وَنَزَلُوا فِي صَلْمُونَةَ. 42 ثُمَّ
ارْتَحَلُوا مِنْ صَلْمُونَةَ وَنَزَلُوا فِي فُونُونَ.

ولكن
بما أن الكاتب قد كتب سلفا الطرق الطويلة التي سلكوه وأسماء المناطق الواردة فيها
فلم يكرر المناطق التي سلكوها مرة أخرى حيث أنه قد ذكره سلفاً

فنرى
الطريق التي سلكوها فيما بعد هي على الشكل التالي

مسيروت
بني يعقان الجدجود (حور الجدجاد) يطبات << ولم يذكرها الكاتب في سفر العدد
لانه قد ذكرها سابقاً >> صلمونة فونون وتابعوا بعدها المسير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى