محتقر و مخذول من الناس، رجل أوجاع و مُختبِر الحزن، و كمُسترٍ عنه وجوهنا، مُحتقر…

on June 13 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫محتقر و مخذول من الناس، رجل أوجاع و مُختبِر الحزن، و كمُسترٍ عنه وجوهنا، مُحتقر فلم نعتد به.
لكن أحزاننا حملها، و أوجاعنا تحملها. و نحن حسبناه مصاباً مضروباً من الله و مذلولاً.
وهو مجروح لأجل معاصينا، مسحوق لأجل آثامنا. تأديب سلامنا عليه، وبحبره شفينا.
كلنا كغنم ضللنا. ملنا كل واحد إلى طريقه، و الرب وضع عليه إثم جميعنا.
ظُلِم أما هو فتذلل و لم يفتح فاه. كشاة تُساق إلى الذبح، و كنعجةٍ صامتةٍ أمام جازيها فلم يفتح فاه
( اش 7:53-3 )

مكملين يا شباب معاكم قراءة الكتاب المقدس في سفر اشعياء اصحاح 53 & 54
شاركونا :)

Elmes Edena Band ♫♫ ♫♫ فريق إلمس إيدينا

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top