on May 29 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

https://profile-b.xx.fbcdn.net/hprofile-ash4/373029_133853099986388_1331992911_q.jpg

‫رمزى بشاره Ramzy Beshara‬
‫لقد وصلني العديد من الإعتراضات للأسف كلها من مسيحيين يقولون كيف تدعي أن أسماء الله الحُسنى موجودة فى الكتاب المقدس ! , أو لماذا تقول أسماء الله الحُسنى هل لله أسماء ليست حُسنى حتى تقول أسماء الله الحُسنى ! وأرد بإيجاز :إن من أسماء الله في الكتاب المقدس يهوه مثلاً أو إيلوهيم أو الله " محبة " وأسماء أخرى كثيرة , ولكنني أتحدث عن تلك الأسماء المُشتركة بين كتاب المسلمين المقدس " القرآن الكريم " , وكتاب المسيحيين المقدس " الإنجيل وأعمال الرسل والرسائل وسفر الرؤيا وهذه الأسفار يُطلق عليها العهد الجديد ومقصود بهذا العهد عهد النعمة أي مابعد مجيء السيد المسيح للأرض وفداؤه للبشرية , والعهد القديم وهو عبارة عن أسفار موسي النبي الخمسة وأسفار باقي الأنبياء ومقصود بالعهد القديم عهد ماقبل مجيء المسيح " لذا كررت كثيراً هذه العبارة " أسماء الله الحُسنى الوارد ذكرها فى الكتاب المقدس " التى أطلقها الله على نفسه أو أطلقها عليه أنبيائه المكرمين لدى المسلمين ولدى المسيحيين هى تلك الأسماء التي إخترتها لتكون موضوع أدعيتي ومحل تأملي وتسبيحي , أما باقي الأسماء التي لم ترد في الكتاب المقدس فهى خارج موضوع بحثي أما بالنسبة للإعتراض عن كيف تقول أن أسماء الله الحُسنى موجودة فى الكتاب المقدس ؟ فلن أرد أنا ولكني أترك الرد للقرآن الكريم والكتاب المقدس : وسأكتفي بذكر ثلاثة أسماء وسأكتفي بذكر آية واحدة عن كل إسم . 1- إسم الله " القدوس " وهو من أسماء الله الحُسنى , نجده فى القرآن الكريم في : سورة الجمعة الآية 1 ﴿يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ الْمَلِكِ الْقُدُّوسِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ﴾ . ونجده في الكتاب المقدس في : سفر المزامير فى المزمور الـ 145 الآية 21 " بِتَسْبِيحِ الرَّبِّ يَنْطِقُ فَمِي، وَلِيُبَارِكْ كُلُّ بَشَرٍ اسْمَهُ الْقُدُّوسَ إِلَى الدَّهْرِ وَالأَبَدِ. " 2- إسم الله " العزيز " وهو من أسماء الله الحُسنى , نجده في القرآن الكريم في : سورة النمل الآية 9 : ﴿يَا مُوسَى إِنَّهُ أَنَا اللَّهُ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ﴾. ونجده في الكتاب المقدس في : رسالة بولس الرسول الأولى إلى القديس تيموثاوس الإصحاح السادس الآية 15 " الْمُبَارَكُ الْعَزِيزُ الْوَحِيدُ: مَلِكُ الْمُلُوكِ وَرَبُّ الأَرْبَابِ " 3- إسم الله " الجبار " نجده في القرآن الكريم في : سورة الحشر الآية 23 ﴿ هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ ﴾ ونجده فى الكتاب المقدس فى : سفر التثنية فى الإصحاح العاشر الآية 17 " لأَنَّ الرَّبَّ إِلهَكُمْ هُوَ إِلهُ الآلِهَةِ وَرَبُّ الأَرْبَابِ، الإِلهُ الْعَظِيمُ الْجَبَّارُ الْمَهِيبُ الَّذِي لاَ يَأْخُذُ بِالْوُجُوهِ وَلاَ يَقْبَلُ رَشْوَةً " . مما سبق يتبيَّن لنا كم نحن متشابهون ومتقاربون , وأقول لكل حاقد لن تستطيع أن تفرق بين المصريين لأن الله نفسه أراد أن يوحِّدهم ويجعلهم متشابهين ومتقاربين في كل شىء رمزى بشاره‬

taranemonline.com

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top