on May 2 | in ArT-FaCe | by | with No Comments


Timeline Photos
سكتش : وجع أدوات الصلب
تأليف : ميلاد نبيل

"نري المسمار يتمشي والشاكوش يسير وراءه والمسمار يقول له
مساميرو : مش هسامحك يعنس مش هسامحك دي برده عاملة تعملها فيها أنا مش عارف أنام من إمبارح
شاكوكو : صدقني أنا برده كان غصب عني مش بمزاجي
مساميرو : تقعد تخبطني علي راسي وتدقني في أحن إيد وأقدس رجلين وتقولي مش بمزاجك متتكلمش معايا تاني
الحربة : استني بس يامساميرو متظلمش شاكوكو هو فعلا مكنشي يقدر يعمل حاجة
مساميرو : مين إللي بتتكلم الحربة طب بلاش إنتي ياحربة خلي حد غيرك يتكلم
الحربة : ليه بقي إنشاء الله
مساميرو : ياسلام يعني إنتي مش عارفة أنا مش عارف إنتي إزاي قدرتي تطعني جنب بابا يسوع هو عملكم إيه عشان تعملوا فيه كل ده
الخشبة : أنا إللي زعلانة أوي من نفسي كنت شجرة والناس بتاخد مني ثمار وفجأة قطعوني وخلوني صليب وربنا إتصلب عليا ومات كمان عليا وتبكي
مساميرو : دلوقتي بتعيطي ياخشباية بعد إيه بعد مايايا يسوع مات عليكي
شاكوكو : يامساميرو حاول تفهمنا بقي طب ماإنت برده جرحت إيدين ورجلين بابا يسوع مع إنه معملش حاجة وحشة
مساميرو : أنا مكنتش عاوز إنت إللي فضلت تدق علي راسي وأنا كنت عمال أعيط مكنش الوجع هو اللي تاعبني بس كنت متضايق إني بتدق في إيدين ورجلين بابا يسوع وقعدت أتحايل عليك متضربش بس إنت مكنتش بتسمعني وكنت عمال تدق
الحربة : علي فكرة يامساميرو شاكوكو كمان كان بيعيط لإنه مكنش عاوز يضربك علي راسك بس هو كان غصب عنه
"يدخل هنا يوحنا الحبيب"
الحربة : إيه ده مين إللي جاي ده
الخشبة : ده القديس يوحنا الحبيب ده كان واقف عند رجلين بابا يسوع وماما العدرا أنا هعمل نايمة لإني مكسوفة منه مش قادر أحط عيني في عينيه
"يقترب القديس من المسمار ويأخذ منه بركة وهكذا بقية الأدوات"
مساميرو : ياأبانا القديس إنت ليه بوستنا إنت المفروض ترمينا كلنا
يوحنا : لا طبعا يامساميرو أنا جاي مخصوص آخد بركتكم
مساميرو : تاخد بركتنا إزاي ده إحنا وحشين خالص وعذبنا بابا يسوع
يوحنا : لا يامساميرو إنتوا كنتوا مجرد أدوات اليهود والرومان استخدموكوا عشان يصلبوا بابا يسوع
مساميرو : متفكرنيش بالناس الوحشين دول أنا كان نفسي أتدق فيهم هما بس أعمل إيه بقي شاكوكو هو إللي دقني في رجلين وايدين بابا يسوع
يوحنا : لا يامساميرو إحنا مش المفروض نأذي أحد خالص
شاكوكو : ياأبونا القديس يوحنا فهموا إن أنا مكنتش عاوز أعذب بابا يسوع
يوحنا : أيوة يامساميرو ده شاكوكو كان زعلان يمكن أكتر منك لكن هو زي مقلتلك آداة ميقدرش يعمل حاجة لما الجندي مسكه وقعد يخبط هو كان نفسه يهرب منه لكن معرفش
الحربة : أنا ياقديس يوحنا مشفتش ناس قاسيين زي الناس دول حتي لما بابا يسوع عطش الجندي إللي كان ماسكني المتوحش ده قدمله خل
يوحنا : آه إنتي تقصدي البار لونجينوس
الحربة : إيه بار إزاي مع إنه كان بيعذب بابا يسوع
يوحنا : لا ماهو آمن بعد كدة إنت ياحربة لو كنتي واخدة بالك إن بعد بابا يسوع مامات وإطعن نزل مية ودم وده معناه إنه كان حي برده
الخشبة : أنا برده إستغربت حاجة ياقديس يوحنا لما بابا يسوع كان ع الصليب قال كذا جملة وفي جملة منهم سامح فيها الناس اللي صلبوه ازاي ده
يوحنا : لان ربنا بيحبنا كلنا ياخشبة الصليب ياللي أصبحتي رمز للقوة دلوقتي
الخشبة : ايه أنا بقيت رمز للقوة ده أنا اللي اعرفه ان الصليب عار عشان كدة زعلانة إن بابا يسوع اتصلب عليا
يوحنا : لا ياخشبة انتي خلاص مبقتيش دليل عار إنتي بقيتي دليل علي القوة
الحربة : إنت فرحتنا ياابونا القديس يوحنا لما عرفتنا إننا مقصدناش نعذب بابا يسوع
مساميرو : أيوة بس إحنا برده زعلانين لإن بابا يسوع مات بسببنا ومش هنشوفه دلوقتي زي زمان ومش هيشفي المرضي
يوحنا : لا ياجماعة إنتوا معرفتوش الخبر ولا إيه
الحربة : خبر إيه
يوحنا : أصل بابا يسوع بعد مامات راح جه واحد إسمه يوسف الرامي
الخشبة : أيوة أنا شفت يوسف الرامي وعرفت كمان إن واحد إسمه نيقوديموس برده كان معاه ودفنوا بابا يسوع
يوحنا : ماهو بعد كدة بقي قام من الأموات
إيه ده بجد
يوحنا : طبعا لإن ربنا يقدر علي كل حاجة وهو بعد ماقام م الأموات هيصعد للسما لكن برده هيفضل يشفي المرضي وهيفضل يحبنا ده هو أصلا مات علشانا
شاكوكو : يعني المسيح قام
يوحنا : أه وإحنا من دلوقتي لما هنحتفل بقيامة بابا يسوع هنقول المسيح قام بالحقيقة قام اخرستوس انيستي اليسوس انيستي

@[216139705125096:274:أعمال أدبية ،،، تأليف \: ميلاد نبيل]
2013

Fans of "The Cross"

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top