المسيح الهنا الحنون و هو فى عمق الآلام على الصليب كان منشغلا بغيره لا بنفسه . لم…

on May 2 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫المسيح الهنا الحنون و هو فى عمق الآلام على الصليب كان منشغلا بغيره لا بنفسه . لم يذكر آلامه و لا تعبه و لا جراحاته . لم يأبه لآلم السياط على ظهره ، و لا بارتكاز المسامير فى يديه و قدميه ، و لا بوخز الشوك فى جبينه و رأسه ، و لا بجسده المرضض المنهك …… و انما ترك كل ذلك جانبا ، و كان كل ما يشغله هو محبته للبشر و أول ما فكر ، فكر فى إنقاذ كارهيه و صالبيه… وهكذا كانت أول كلمة قالها على الصليب
" يا أبتاه أغفر لهم لأنهم لا يدرون ماذا يفعلون " …..

( قداسة البابا شنودة )‬

Pope Kirillos VI

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top