سكتش حقا قام

on May 2 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫سكتش حقا قام‬


Timeline Photos
حقا قام
,,, ميلاد نبيل
تخرج عروستين من خلف الستارة وهما فرفورة وبندق وتبدأ فرفورة بالكلام موجهة حديثها للأطفال
فرفورة : إخرستوس آنيستي " ويرد الأطفال " آليثوس آنيستي وتعلق فرفورة قائلة " برافو عليكو
بندق : هو يعني إيه يافرفورة الكلام إللي إنتوا قلتوه دلوقتي ده
فرفورة : إيه ده إنت مش عارف يعني إيه إخرستوس آنيستي آليثوس آنيستي دي ياسيدي معناها بحبك يابابا يسوع صح يامس
( المس الوجودة ترد الإجابة المناسبة علي أن تضمنها " بلاش تقولي معلومة إنتي مش متأكدة منها "
فرفورة : أيوة صح فكرتيني يامس يعني المسيح قام بالحقيقة قام أنا كنت ناسية بس
بندق : طب هو إحنا ليه بنقول المسيح قام بالحقيقة قام هو يعني بابا يسوع كان قاعد وبعد كدة قام يعني ولا إيه
فرفورة : لا مش معقولة كمان دي مش عارفها وبعدين قاعد إيه بس متقولشي حاجة إنت مش واثق منها يابندق بابا يسوع ساعتها كان نايم وبعد كدة قام بس كدة
تخرج هنا العروسة الثالثة " الأم " قائلة
الأم : هو مين ده ياولاد إللي كان نايم وقام أبوكم ؟
بندق : لا ياماما دي فرفورة ربنا يخلهالي كانت بتشرح لي يعني إيه المسيح قام بالحقيقة قام وعرفتني إنه كان نايم وبعد كدة قام
الأم : تاني يافرفورة ؟ .. أنا مش ميت مرة أقولك بلاش تقولي المعلومة إلا إذا كنتي واثقة منها
بندق : إيه ده يعني إللي هي قالته ده كان غلط ياماما
الأم : أيوة ياحبيبي بابا يسوع ساعتها مكنش نايم ده كان ميت
بندق : ميت إزاي مش هو ربنا ؟ هو ربنا بيموت ؟
الأم : ماهو ساعتها ياحبايبي كان في ناس مش بتحب بابا يسوع إسمهم الرومان وكانوا متغاظين منه لإنه كان بيحب الناس وبيشفي الناس العيانين زي المخلع والمولود أعمي
فرفورة : طب وهما كانوا زعلانين ليه ياماما دي حاجة كويسة إنه يشفي الناس
الأم : ماهما ياولاد مكنوش عاوزين الناس تحبه كانوا عاوزينهم يحبوهم هما بس وعشان كدة موتوه
بندق : آآآآه .. طب وموتوه إزاي بقي ياماما
فرفورة : ممكن أقول أنا ياماما عشان خاطري عشان خاطري
الأم : أهم حاجة متأكدة من إجابتك
فرفورة : طبعا أنا بس المرة إللي فاتت إتلخبطت شوية
الأم : طيب قولي ياحبيبتي
فرفورة : هما ساعتها حطولوا سم ف الأكل يالله سقفولي بقي
الأم : يسقفولك إيه بس ده إنتي عكيتي الدنيا خالص
فرفورة : إيه ده تقصدي إن إجابتي برده غلط
الأم : أيوة غلط ياحبيبتي هما صلبوه ساعتها
بندق : يعني إيه صلبوه ياماما
الأم : يعني جابوا صليب زي اللي مرسوم علي ايدينا وحطوه عليه
فرفورة : ياحرام يعني هو كان بيشفيهم وهما صلبوه
الأم : هو ياحبايبي كان بيشفيهم لإنه كان بيحبهم لكن هما ياخسارة مكنوش بيحبوه مع إنه بيحبنا كلنا
بندق : كلنا كلنا ياماما حتي أنا وإخواتي
الأم : طبعا ياحبايبي ده هو إللي بيبعتلنا المصروف مع ماما وبابا وبيبعت لنا الحاجة الحلوة وهو إللي بعتلنا لبس العيد الجميل ده
فرفورة : طب كمليلنا باقي القصة ياماما لإني مش فاكراها وقوليلنا هو قام إزاي من النوم قصدي م الموت
الأم : هو ياحبايبي لما إتصلب علي الصليب ومات جه واحد إسمه يوسف الرامي وبعدين
فرفورة : خلاص خلاص أنا إفتكرت ياماما أكمل بقي عشان خاطري
الأم : كملي يافرفورة علي الله تجاوبي صح بقي
فرفورة :لا دي أنا متأكدة منها جداااا … يوسف ده بقي إخواته رموه ف البير
الأم : بير إيه بس يافرفورة متلخبطيناش بقي اللي انتي بتقولي عليه ده إسمه يوسف الصديق إحنا بنتكلم عن واحد إسمه يوسف الرامي
بندق : فرفورة متتكلميش تاني عشان أنا عاوز أركز ف القصة كملي ياماما يوسف الرامي يوسف الرامي لما راح عند بابا يسوع عمل إيه
الأم : طبعا ياحبايبي زي ماقلت لكم بابا يسوع ساعتها كان مات وطبعا لما واحد بيموت إحنا بنعمل إيه
بندق : بندفنه
الأم : برافو ياحبيبي عشان كدة يوسف الرامي خد جسد بابا يسوع وراح دفنه في قبر جميل وجديد ومكنش فيه حد إتدفن فيه قبل كدة وبعد مامات بتلت ايام راح قام ف اليوم التالت
فرفورة : حتي ساعتها كان يوم جمعة وكان آخر النهار
الأم : غلط يافرفورة غلط إنتي باين عليكي مبتبقيش مركزة ف مدار الأحد هه الأحد هو ياولاد قام يوم الحد الصبح يعني زي النهاردة بس كان الصبح بدري قوي قبل الفجر كدة وعشان كدة عيد القيامة اللي إحنا بنحتفل بيه إنهاردة لازم يجي علي طول يوم حد مينفعشي يجي يوم اتنين أو جمعة
بندق : أنا دلوقتي عرفت ليه بنقول إخرستوس آنيستي
الأولا يردوا عليهم ثم كل سنة وإنتوا طيبين
ميلاد نبيل
19 / 4 / 2011
@[216139705125096:274:أعمال أدبية ،،، تأليف \: ميلاد نبيل]

Fans of "The Cross"

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top