قدمت مريم هديتها فى اللحظة المناسبة اذ بعد ان دهنت رجليه بالطيب قام وذهب ليصلب و…

on May 1 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫قدمت مريم هديتها فى اللحظة المناسبة اذ بعد ان دهنت رجليه بالطيب قام وذهب ليصلب ولم يعد بعد اليها .الفرص امامك يا اخى ولا تستشيرنى ماذا اقدم للمسيح ؟ لان مريم لم تستشير احدا الا قلبها مريم حفظت الطيب عندها سرا وقدمته صامتة ولم تتحدث بعد ذلك لاحد .يا من تحب المسيح تعلم من مريم .تاملات فى اسبوع الالام لابونا متى المسكين‬

Fans of "The Cross"

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top