الساكن فى عون العلى يستريح فى ظل إله السماء ،يقول للرب أنت هو ناصرى وملجأى ، إله…

on April 19 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫الساكن فى عون العلى يستريح فى ظل إله السماء ،يقول للرب أنت هو ناصرى وملجأى ، إلهى فأتكل عليه ، لأنه ينجيك من فخ الصيادومن كلمة مقلقة .فى وسط منكبيه يظللك . وتحت جناحيه تعتصم .عدله يحيط بك كالسلاح . فلا تخشى من خوف الليل ولا من سهم يطير فى النهار ولا من أمر يسلك الظلمة . ولا من سقطة وشيطان الظهيرة . يسقط عن يسارك ألوف وعن يمينك ربوات . وأما أنت فلا يقتربون إليك . بل بعينيك تتأمل ومجازاة الخطاة تبصر .لآنك أنت يارب رجائى .جعلت العلى ملجأك .فلا تصيبك الشرور . ولا تدنو ضربة من مسكنك . لآنه يوصى ملآئكته بك ليحفظونك فى سائر طرقك . وعلى أيديهم يحملونك لئلا تعثر بحجر رجلك . تطأ الآفعى وملك الحيات وتسحق الأسد والتنين لآنه على أتكل فأنجيه أرفعه لآنه عرف أسمى . يدعونى فأستجيب له . معه انا فى الضيق . أنقذه وأمجده . ومن طول الآيام أشبعه وأريه خلآصى هللويا (مز 90 )
hery$‬

Fans of "The Cross"

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top