كما كان يكلم الله موسى وجهه لوجة كانت تاسونى اليصابات تكلم العدرا وجهة لوجه…

on February 4 | in OrSoFaCe | by | with No Comments

‫كما كان يكلم الله موسى وجهه لوجة
كانت تاسونى اليصابات تكلم العدرا وجهة لوجه

اخدت العدرا تاسونى اليصابات وورتها الجحيم وورتها السما
وكمان عرفتها على المكان اللى هى هتقعد فية

وقال كمان ابونا انها كانت عارفة ساعة نياحتها وعارفة شكل جنازتها
وقالتة يا ابونا انا جنازتى هتبقى مليااانة ورد
وفعلا جنازتها الكنيسة من اولها لاخرها كانت مليانة ورد

من اقوال اب اعتراف تاسونى اليصابات فى الجنازة

اذكرينا امام عرش النعمة يا تاسوونى

♥══♥══● ★ ‬orsozox page★ ♥══●══♥
Maro

orsozox page

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top