أن الآنسان العادى أرادته تقف عند حد معين ، أما الآنسان المسيحى فالآرادة عنده =”…

on March 26 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫أن الآنسان العادى أرادته تقف عند حد معين ، أما الآنسان المسيحى فالآرادة عنده =" إرادته الضعيفة + إرادة الله فيه "هنا يرتفع مستوى إرادته إلى مالانهاية
hery$‬

Fans of "The Cross"

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top