في احدى المرات ذهبت كي افتقد رجل مسن في منزله لم يأتي الي الكنيسه منذ فترة طويلة…

on March 23 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫في احدى المرات ذهبت كي افتقد رجل مسن في منزله لم يأتي الي الكنيسه منذ فترة طويلة وليس له من يخدمه سوى ابنه الوحيد
وعندما دخلت منزله البسيط لم اجد ابنه
فسألته اين ابنك يا ابي
فقال انه في الشقة التي في الدور العلوي يجلس علي حاسبه الألي يتحدث
مع اصدقائه ليلا ونهارا علي الإنترنت

فقلت له وهل يتركك وحدك دون ان يتحدث معك
قال نعم يوميا علي هذا الحال لدرجة اني تعودت علي هذا الوضع المتكرر
فقلت له واذا اردت ان تتحدث اليه فماذا تفعل
فأبتسم في خجل وقال
انزع وصلة التليفون التي هنا كي يفصل عنه الإنترنت فوق
فيحدثني فأقول له انني تعثرت في سلك التليفون وانا ذاهب الي الحمام
فيسرع وينزل الي هنا كي يصلح العطل بنفسه .. فأراه واتحدث معه

فإبتسمت وقولت له وانت في العاده تتعثر كم مرة يوميا في هذا السلك

فقال لي مرتان كل ساعه

هكذا يفعل الله معنا كلما ابتعدنا عنه ..
يهز سلك حياتنا كي نقوم بالاتصال به
فيسمح لنا ان نمر بتجارب كي يسمع صوت صراخنا وطلباتنا اليه
ادعونى فى وقت الضيق انقذك فتمجدنى

RIRI‬

Fans of "The Cross"

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top