فى بدايه خدمه ابونا بيشوى كامل و بالتحديد سنه1965 كان ابونا بيشوى وهو ذاهب الى ا…

on March 20 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫فى بدايه خدمه ابونا بيشوى كامل و بالتحديد سنه1965 كان ابونا بيشوى وهو ذاهب الى البيت ماشيا يمر من شارع كان يوجد فيه احد الاولاد الاشقياء الذى كان عندما يرى ابونا بيشوى مارا فى الشارع يمسك بقشرالبرتقال و يقذف به ابونا و كان ابونا يقبل هذه الفعله الحمقاء بشكر و بمنتهى التسامح وتكرر هذا الموقف كثيرا معه حتى انه تعود علي ذلك.و حدث فى يوم ان مر ابونا بيشوى و لم يجد الولد الذى كان يستقبله كل يوم بقشر البرتقال ويقدم له صليبا من يد المسيح و استمر هذا الوضع لمده اسبوعين فقلق ابونا على الولد و ذهب ليسال عليه و فعلا عرف ان الولد كسرت قدمه و هو يلعب فى الشارع فذهب ابونا ليزوه فى المنزل فكانت مفاجاه كبيره جدا للولد لم يكن يتصورها.اما اهل الولد فكانوا لا يعرفون الموضوع اصلا فلما عرفوا تفاصيل الحكايه و ان الولد كان يقذف ابونا بقشر البرتقال شعروا بخجل شديد من ابونا و من محبته و زيارته لابنهم وصار ابونا بيشوى صديقا لهذه الاسره بعد ذلك..‬

أحباء الأنبا رافائيل Lovers of Bishop Raphael

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top