يــارب لست أجد سواك كائناً يرفق بي ويحتويني … أنت الذي أطمئن إليه، فأفتح له ق…

on March 18 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫يــارب لست أجد سواك كائناً يرفق بي ويحتويني …
أنت الذي أطمئن إليه، فأفتح له قلبي، وأحكي له كل أسراري،
وأشرح له ضعفاتي فلا يحتقرها بل يشفق عليها.
وأسكب أمامه دموعي، وأبثه أشواقي. أشعر معه أنني لست وحدي،
وإنما معي قوة تسندني .. بدونك يارب أشعر أنني في فراغ،
ولا أرى لي وجوداً حقيقياً …
ومعك أشتاق إلى ما هو أسمى من المادة والعالم وكل ما فيه
(قداسة البابا شنودة)‬

أحباء الأنبا رافائيل Lovers of Bishop Raphael

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top