“نحن نشتكي عندما ينتابنا الألم؛ بينما لدينا سبب أعظم للشكوى لكوننا لا نتألم، حيث…

on February 2 | in ArT-FaCe | by | with No Comments

‫"نحن نشتكي عندما ينتابنا الألم؛ بينما لدينا سبب أعظم للشكوى لكوننا لا نتألم، حيث أنه لا شيء غير الألم يجعلنا أكثر شبها بربنا. كم هو عذب اتحاد نفوسنا بربنا يسوع المسيح عن طريق محبة صليبه!".

"هل تعتبرون ذالك قاسيا؟، كلا، هناك حاجة لأن نحب عندما نتألم، وأن نتألم ونحن نحب".

"يوجد شكلان اثنان من الألم: الألم من جرّاء الحب والألم من دون. لقد تألم كل القديسين بصبر، بفرح، وبمثابرة، لأنهم كانوا يحبون. بينما نتألم نحن بغضب وبغيظ وبضجر، لكوننا لا نحب. لو كنا نحب الله، فسوف نكون سعداء لكوننا قادرين على أن نتألم حبا بذاك الذي رضي أن يتألم من أجلنا".

++++ القدِّيس يوحنَّا ماري ڤِيَنِّي+‬

CH12 Magazine

Pin It

Leave a Reply

« »

Scroll to top